مخمور بمدينة القنيطرة يهاجم جنازة تلميذ قُتِل بطعنات غادرة


   مخمور بمدينة القنيطرة يهاجم جنازة تلميذ قُتِل بطعنات غادرة، وفي التفاصيل قام شاب مخمور بمهاجمة خيمة العزاء التي أقامتها عائلة التلميذ حسام، بمنطقة بئر الرامي بمدينة القنيطرة، والذي توفي متأثرا بطعنات تلقاها في عنقه خلال شجار قرب إعدادية لالة مريم التي يدرس فيها في نفس المنطقة.

وذكرت مصادر محلية، أن “الشاب المخمور عمد على مهاجمة جنازة التلميذ حسام الذي فارق الحياة أمس الخميس 12 ماي الجاري، متأثرا بطعنات تلقاها يوم الأربعاء من طرف شاب أثناء خروجه من إعدادية لالة مريم بمنطقة بئر الرامي بالقنيطرة”.

وفور علمها بالهجوم على الجنازة المذكورة، تضيف نفس المصادر، حلت عناصر أمن مهدية إلى مكان إقامة جنازة التلميذ حسام بمنطقة بئر الرامي بالقنيطرة وقامت بتوقيف شخص لأسباب غير معروفة، علاوة على توقيف المستشار السابق ببلدية القنيطرة، هشام مداحي، الذي كان يستعمل خاصية البث المباشر على فيسبوك لنقل أطوار هذا التدخل الأمني”.

يشار إلى أن عشرات التلاميذ خرجوا للاحتجاج في مسيرة انطلقت من إعدادية لالة مريم بمنطقة بئر الرامي بالقنيطرة بعد وفاة التلميذ حسام ذو 17 سنة، متأثرا بجروح أصيب بها يوم الأربعاء 11 ماي الجاري، بعد شجار للهالك خارج المؤسسة مع مجموعة من المراهقين غرباء عن الإعدادية، تطور بعدها إلى قيام أحد هؤلاء بطعن التلميذ حسام عدة طعنات في عنقه ليرديه قتيلا.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.