يوتوبر يسيء للمغرب والمغاربة على قناة إيطالية


   فجر يوتوبر مغربي يلقب بـ”أسامة كوبنهاج” فضيحة من العيار الثقيل، وذلك بعد أن ادعى، من خلال قناة إيطالية، بأننا في المغرب نتناول وجبة واحدة في اليوم فقط، ولا نسكن في منازل، ولا نجد ملابس نلبسها أيضا.

تصريحات الشاب الذي هاجر إلى مدينة ميلانو الإيطالية، قادما إليها من “كاريان الغفلة”، أثارت سخطا عارما على مواقع التواصل الاجتماعي، على اعتبار أنها كاذبة من جهة، ومسيئة لسمعة المغرب من جهة اخرى.

وفي هذا الصدد علق ذ. نور الدين درواش بقوله “عندما نروج للتفاهة ونصفق للجهل، ونتفاعل مع التخلف..؛ تكون النتيجة كارثية وصادمة والأمثلة بالآلاف في واقعنا الافتراضي من مشاهير الغفلة ونجوم الصدفة من المغرب وخارجه. وآخرها التصريحات المخزية لشخص يعرف باسامة كوبنهاكَن.. على قناة GO TV الإيطالية والتي تضمنت:

– تعميما ومغالطة مجانبين للحقيقة والواقع مع أنه قد يكون عاش ذلك في بيئته كزعمه أن المغاربة لا يجدون ما يلبسون وأنهم لا يأكلون إلا وجبة واحدة في اليوم.

– إساءة وجناية عظيمة في حق المغرب.

-إساءة للجالية المغربية في إيطاليا وأوروبا وتعريضا لها للإهانة والاحتقار.

-خدمة مجانية لأعداء المغرب وأعداء المسلمين من العنصريين والمتطرفين بالغرب.

فمتى نكف عن رفع الهمج واستنطاق التخلف؟؟”.

وأثارت هذه التصريحات سخط المغاربة والجالية المغربية المقيمة بإيطاليا، حيث طالب النشطاء بالتدخل من أجل تكذيب هذه التصريحات ومتابعة “أسامة كوبنهاجن” قضائيا.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.