الاتحاد الأوروبي يجدد دعمه لجهود الأمم المتحدة لإيجاد تسوية سياسية متوافق بشأنها لنزاع الصحراء


   أكد الاتحاد الأوروبي دعمه للجهود التي تقودها الأمم المتحدة بهدف إيجاد حل سياسي متوافق بشأنه ومقبول من جميع الأطراف للنزاع الإقليمي حول الصحراء.

وقالت مفوضية الإتحاد الأوروبي أنها تدعم جهود الأمين العام للأمم المتحدة لتحقيق الحل السياسي الدائم لنزاع الصحراء، في سياق الترتيبات المتوافقة مع المبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة.

وأكدت المفوضية في معرض رد كتابي على سؤال لعضو مجموعة حزب الشعب الأوروبي، النائب ماسيميليانو ساليني، على أن موقف الإتحاد الأوروبي بشأن النزاع في الصحراء يسترشد بقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، ودعم جهود المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا.

وكان الاتحاد الأوروبي قد شدد على أن موقفه من النزاع الإقليمي حول الصحراء لم يتغير، والمتمثل في دعم جهود الأمم المتحدة بهدف إيجاد حل سياسي متوافق بشأنه للنزاع، مؤكدا بأن أيا من الدول الأعضاء فيه، لم تعترف يوما بجبهة البوليساريو.

وأبرز الاتحاد في معرض رده على المشاركة الأخيرة للبوليساريو في القمة الأوروبية الأفريقية، على أن الاتحاد الأوروبي متمسك بموقفها الثابت من نزاع الصحراء، والمتمثل في دعم جهود الأمم المتحدة بهدف إيجاد حل سياسي متوافق بشأنه للنزاع، موضحا أن مشاركة البوليساريو في تلك القمة تخص الجانب الإفريقي، مشددا على أن الاتحاد الأوروبي وجميع الدول الأوروبية لم يعترفوا يوما بهذا الكيان.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.