الرئيس دونيتسك يكشف عن طريقة تنفيذ حكم الإعدام ضد الطالب المغربي ابراهيم سعدون


   الرئيس دونيتسك يكشف عن كيفية تنفيذ حكم الإعدام ضد الطالب المغربي ابراهيم سعدون، حيث كشف دينيس بوشيلين، رئيس ما يسمى بـ”جمهوية دونيتسك” الانفصالية الموالية لروسيا، أن تنفيذ حكم الإعدام ضد من وصفهم بـ”المرتزقة الأجانب”، ومن بينهم الطالب المغربي إبراهيم سعدون، سيكون بإطلاق النار عليهم، في حالة إذا لم تقبل المحكمة حكم الاستئناف الذي تقدموا به.

وأضاف بوشيلين، بحسب وكالة الأنباء الروسية:“ قدم جميع الأجانب استئنافا، نحن في انتظار جلسة المحكمة”، حيث أشار إلى أن شروط تنفيذ الأحكام على الأجانب المُدانين في جمهورية دونيتسك ستحددها مصلحة السجون.

وقال رئيس الجمهورية الانفصالية المذكورة إنه “ إذا حكمت المحكمة بالإجراءات المناسبة للعقوبة، فسيتم تحويل القضية إلى الخدمة التنفيذية لتنفيذ الحكم بالإعدام، وسيتم تنفيذ الإعدام بإطلاق النار من خلال التنفيذ بطريقة غير علنية”.

في ذات السياق، كشفت “ريا سيفودنيا” وكالة الأنباء الروسية، أن يوري سيروفاتكو، وزير العدل بـ”جمهورية الدونيتسك” قال إن “محكمة الجمهورية قد تصدر حكم استئناف في حق الأسرى الأجانب الثلاثة، بمن فيهم المغربي إبراهيم سعدون، في نهاية شهر يوليوز الجاري”.

وأوضح وزير العدل، أن ملتمس الاستئناف الذي تقدم به البريطانيان والمغربي إبراهيم سعدون، يتم النظر فيه حاليا، “وإذا قررت المحكمة عدم تغيير الحكم بالإعدام، سيدخل حيز التنفيذ وسيتم تنفيذ الحكم”.

وفي السياق نفسه، شدّد سيروفاتكو على أن “المحكمة إذا أيدت الحكم بالإعدام، سوف يدخل حيز التنفيذ” مشيرا أن “سلطات “الدونيتسك” ألغت تنفيذ عقوبة الإعدام”.

تجدر الإشارة، أنه في 9 يونيو المنصرم، حكم بالإعدام المواطن المغربي سعدون إبراهيم، بالإضافة إلى مواطنان بريطانيان شون بينر وأيدن أسلين، فيما اعترف الثلاثة بأنهم مذنبون “في العدوان المسلح الذي شنته أوكرانيا بهدف الاستيلاء على السلطة في جمهورية الدونيتسك”.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.