بيان حول الوضع الصحي لخادم الحرمين الشريفين


  الوضع الصحي للعاهل السعودي وخادم الحرمين الشريفين، أعلنت وسائل إعلام رسمية سعودية، الأربعاء 16 مارس الجاري، بأن العاهل السعودي الملك سلمان غادر مستشفى في الرياض بعد أن خضع لفحوص طبية وغير بطارية منظم ضربات القلب.


وذكرت وكالة الأنباء السعودية “واس” أن “الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود غادر مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض بعد أن أجرى صباح الأربعاء بعض الفحوصات الطبية وتغيير بطارية منظم ضربات القلب تكللت بالنجاح. ومن المقرر أن يخضع لعدة أيام للراحة حسب الخطة العلاجية”.

وبث التلفزيون السعودي مقطع فيديو يظهر فيه الملك وهو يسير مستخدما عكازا مع ابنه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

ونقلت وسائل الإعلام عن بيان للديوان الملكي القول إن خطة العلاج تدعو الملك للراحة لعدة أيام.

يذكر أن العاهل السعودي خضع لجراحة لاستئصال المرارة في 2020.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.