وصل وفد مغربي رسمي بعد إطلاق أول رحلة مباشرة نحو إسرائيل


   وصل وفد مغربي يضم أزيد من 80 من رجال الأعمال والمسؤولين، الأحد، إسرائيل، على متن أول رحلة مباشرة لشركة الخطوط الملكية المغربية “لارام”، تربط بين الدار البيضاء وتل أبيب. ويضم الوفد، بحسب وثيقة حصلت عليها جريدة “العمق”، فاعلين اقتصاديين في مجال الأبناك والتأمين، والطاقة، والصناعات الغذائية، والدوائية، والسياحة، والتكنولوجيا، والفلاحة، وغيرها من الصناعات.

ويترأس هذا الوفد الاقتصادي الهام، شكيب لعلج، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب “الباطرونا”. وتضم اللائحة، كلا من طارق السجلماسي الرئيس المدير العام لمجموعة القرض الفلاحي، ولمياء التازي، المديرة العامة لشركة “سوطيما”.

وأوضح مصدر في مطار محمد الخامس بالدار البيضاء أن الطائرة أقلعت الأحد عند الساعة التاسعة ت غ.

وأضاف البيان أن إطلاق هذا الخط للرحلات الجوية بين اسرائيل والمغرب يهدف إلى “تسهيل التنقل بين البلدين لمجموع المسافرين من سياح ورجال أعمال مغاربة”.

كان من المقرر افتتاح هذا الخط أواخر العام الماضي. لكنه تأخر مع إغلاق الحدود بسبب جائحة كوفيد-19.

وسيتم تسيير أربع رحلات أسبوعيا على هذا الخط الجوي الجديد.

وعبر مكتب الارتباط الاسرائيلي في تغريدة على تويتر عن ارتياحه لأن هذا الخط الجديد “يعني مزيدا من السياح وعلاقات جديدة من أجل تقارب أكبر”.

ويراهن المغرب، الذي يضم أيضا جالية يهودية تعد الأهم في شمال إفريقيا، على استقطاب نحو مئتي ألف سائح إسرائيلي سنويا مقابل نحو خمسين ألفا العام الماضي.

وأشارت شركة الخطوط الجوية المغربية إلى أن الخط الجديد “يأتي استجابة لتطلعات الجالية المغربية المقيمة بإسرائيل التي تربطها علاقات قوية ومتينة مع بلدها الأصلي”.

وأطلقت شركة الطيران الإسرائيلية من جانبها خطا مباشرا باتجاه مراكش أواخر تموز/يوليو، لكن الرحلات علقت بسبب إغلاق الحدود.

ووقع البلدان مؤخرا اتفاقا للتعاون الاقتصادي يطمح إلى رفع تبادلاتهما التجارية إلى نصف مليار دولار سنويا. كما وقعا قبل ذلك اتفاق تعاون أمني غير مسبوق.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.