برقية من الملك محمد السادس الى البابا فرانسيس


بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى قداسة البابا فرانسيس، إثر نجاح العملية الجراحية التي أجريت له.

ومما جاء في هذه البرقية “تلقيت ببالغ الارتياح نبأ نجاح العملية الجراحية التي أجريت لكم”.

وأضاف جلالة الملك “وإنني لأدعو الله العلي القدير أن يعجل باستعادتكم لكامل عافيتكم، وأن يمتع قداستكم بموفور الصحة وطول العمر، حتى تواصلوا مساعيكم السامية من أجل إشاعة القيم الإنسانية النبيلة”.

من جهة أخرى، قال المتحدث باسم الفاتيكان، ماتيو بروني، في بيان إن البابا البالغ من العمر 84 عاما "استجاب بشكل جيد" للجراحة، ولم يذكر تفاصيل أخرى عن الجراحة وكم من الوقت سيبقى في المستشفى.

وكان الفاتيكان قد أعلن في وقت سابق أن البابا سيخضع لعملية جراحية بسبب التهاب في القولون.

وأشار إلى أنه أدخل إلى مستشفى غاميلي الجامعي "لإجراء عملية جراحية مقررة سابقا" بسبب تشكل جيب على جدار القولون يميل إلى الانتشار مع تقدم العمر.

ومن المضاعفات المحتملة لهذه الحالة، تضيّق غير طبيعي في القولون.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.