هكذا علقت الجبهة الوهمية البوليساريو على موجة الهجرة نحو سبتة


   في تعليق للجبهة الوهمية البوليساريو على موجة الهجرة الجماعية نحو مدينة سبتة والتي ربطها الكثير من المراقبين باستقبال اسبانيا لابراهيم غالي من أجل العلاج .

وفي هذا السياق حث مندوب جبهة البوليساريو في إسبانيا ، عبد الله عربي ، على فصل إجراءات “الضغط” التي يتبناها المغرب في مجال الهجرة مع استقبال إبراهيم غالي.

ووصل غالي إلى إسبانيا في أبريل للتعافي من آثار عدوى فيروس كورونا. حيث أدخل إلى مستشفى شان بيدرو في لوغرونيو.

وزعمت وزارة الخارجية الإسبانية بعد ذلك أنها وافقت على استقباله “لأسباب إنسانية” ، الأمر الذي أثار ردود فعل و تصريحات إدانة من المغرب الذي لم يقتنع بكلام وزيرة الخارجية الإسبانية.

وقال عربي في تصريح لأوروبا برس إن “الاستقبال لأسباب إنسانية (لغالي) ليس له علاقة بما يحدث” ، مشيرا إلى أن “السياقات تختلط” بهدف وحيد هو إحداث “ارتباك”. “في الرأي العام حول ما أسماه مسألة ثنائية “.

جدير بالذكر أن هذا النزوح الجماعي على سبتة المحتلة، الذي لم يشهد تدخلا من السلطات المغربية، تزامن مع التوتر الذي تشهده العلاقات الدبلوماسية بين البلدين بسبب استقبال إسبانيا ليزعم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي في أبريل المنصرم، علاوة على توقع مصادر إعلامية إسبانية، قبل يومين فقط، أن يكون رد المغرب على استقبال إسبانيا لإبراهيم غالي، باستخدام “جيش” قوارب المهاجرين.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.