recent
أخبار ساخنة

بعد إلغاء تأدية صلاة التراويح: مواجهة بين المواطنين والأمن

AtlasAbInfo
الصفحة الرئيسية

   شهد حي بني مكدة بطنجة ، مساء الخميس 15 أبريل ، مواجهات عنيفة بين الأجهزة الأمنية والمواطنين المحتجين بسبب منع صلاة التراويح.

وانطلقت هذه المواجهة بين محتجين على إلغاء صلاة التراويح خلال رمضان المبارك، بحومة الوردة الواقعة ببنديبان، لتتطور الأمور إلى مواجهات مباشرة مع عناصر الشرطة، ما أنتج إلحاق اضرار مادية بزجاج مجموعة من السيارات من بينها سيارة رئيس أمن بني مكادة.

واستنفرت الأجهزة الأمينة كل عناصرها بالمنطقة، وشنت حملة اعتقالات واسعة، حيث وصل عدد الموقوفين اثر هذه المواجهات لسبعة أشخاص، غالبيتهم قاصرين تم وضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية تحت اشراف النيابة العامة.

وعرفت مدينة طنجة قبل حلول شهر رمضان إحتجاجات مماثلة بسبب منع صلاة التراويح، حيث تدخلت السلطات المحلية لمنع ووقفها نطبيقا لقانون حالة الطوارئ.

حري بالذكر أن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، أصدرت يوم الإثنين مذكرة توجيهية، بعثت بها إلى المندوبيات الجهوية والإقليمية التابعة لها بربوع المملكة، تحثهم من خلالها إلى ضرورة التعاون مع السلطات المختصة لتنفيذ قرار الحكومة المرتبط بتدابير حالة الطوارئ خلال شهر رمضان.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن المذكرة التوجيهية التي أصدرتها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية جاء فيها أنه بالنظر إلى أن توقيت الإغلاق المحدد من طرف الحكومة لحظر التنقل والإغلاق الليلي خلال شهر رمضان والمحدد في الساعة الثامنة ليلاً إلى الساعة السادسة صباحا، يشمل موعديْ أداء صلاتي العشاء والفجر، وهو ما يستوجب إغلاق المساجد في التوقيت المذكور، ما يعني أن صلاتي العشاء والفجر ستكون ممنوعة بالمساجد طيلة شهر رمضان المعظم.

وقد ساد غضب شديد بين المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي احتجاجا على إلغاء صلاة التراويح داخل المساجد للموسم الثاني على التوالي، بسبب إصدار الحكومة لقرار يروم حظر التنقل الليلي من الثامنة مساء إلى غاية السادسة صباحا.
google-playkhamsatmostaqltradent