نائب لرئيس جهة سوس يبيت ليلته الأولى بالسجن بسبب شرطيين


    قرر وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بأكادير، عصر الثلاثاء 19 يوليوز الجاري، بإحالة أحد نواب رئيس مجلس جهة سوس ماسة على السجن المحلي بأيت ملول ومتابعته في حالة اعتقال على إثر اعتدائه وهو على متن سيارته على رجليْ أمن أثناء مزاولتهما لعملهما بالمدينة، مساء السبت الماضي.

وحسب ما أورده موقع “Le360″، فإن المعني الذي كان يقود سيارته وهو “في حالة سكر طافح”، رفض الامتثال لأوامر الشرطة وعمد إلى الاعتداء على عنصريْ أمن بالسب والقذف قبل أن يعرضهما لاعتداء جسدي نتج عنه إصابة أحدهما بجروح بليغة على مستوى الكاحل والثاني بجروح على مستوى الوجه استدعت نقلهما على الفور إلى مستعجلات المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير لتلقي العلاجات الضرورية.

وعمل وكيل الملك على تطبيق المسطرة القانونية في حق النائب حيث جرى إيقافه واقتياده إلى مقر الأمن للاستماع إليه في محضر رسمي تحت إشراف النيابة العامة قبل أن يتقرر وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه حول ملابسات جريمته.

ووفق ذات الموقع، فقد قرر وكيل الملك، بعد الأبحاث المنجزة في إطار القضية، متابعة المتهم في حالة اعتقال وإيداعه السجن المحلي بأيت ملول في انتظار انطلاق أولى جلسات محاكمته بتهم إهانة موظف عمومي أثناء ممارسة مهامه والسب والقذف والضرب والجرح والقيادة المقرونة بالسكر العلني.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.