تفاصيل مثيرة حول اندلاع الشغب في نزال بدر هاري والبولندي جوسيك


    هكذا تسبب الشغب الذي أشعلته الجماهير الحاضرة بقاعة والنزال نزال البطل المغربي بدر هاري وخصمه البولندي أركاديوس جوسيك، في توقيف المباراة وإلغائها لدواعي أمنية.

وبحسب ما كشفته قناة “LCS TV”، فإن خصم هاري البولندي أركاديوس جوسيك قام بدعوة أعضاء من أولتراس “Legia” التي يعتبر جزء منها والمعروفة بعدوانيتها ونهجها للعنصرية ضد المسلمين، مشيرة إلى أن هذه الجماهير البولندية هي التي بدأت في استفزاز الجماهير المغربية قبل بداية نزال بدر هاري.

وأوضحت القناة المختصة في الرياضات القتالية، أنه مع بداية النزال شرعت الجماهير البولندية في إلقاء قنينات الماء والمشروبات الغازية والكحول على الجماهير المغربية، قبل أن يرد بعض من هذه الأخيرة التي كانت أكثر عدد من نظيرتها، لتندلع أعمال الشغب داخل قاعة النزال.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن اللجنة المنظمة حاولت احتواء الأمر وإعادة الهدوء إلى القاعة من خلال الاعتماد على كلمات ألقاها بدر هاري لتهدئة الجماهير، إلا أن الجماهير العدوانية استمرت في الشغب، وأصبحت تتراشق بينها باستعمال الكراسي، ما جعل منظمة “كلوري” تقرر توقيف النزال وإلغاء نزال جمال بن صديق بعد استشارة الشرطة.

وأمام استحالة إتمام اللقاء، قرر المنظمون توقيفه لأسباب أمنية، بعد أن انتهت جولته الأولى بتفوق هاري، والثانية بفوز جوسيك، الذي عاد بقوة في آخر الثواني موجها ضربة بركبته لذقن هاري، مسقطا إياه أرضا قبل أن ينهض البطل المغربي ويجنبه جرس نهاية الجولة من تلقي ضربة أخرى ، والسقوط بالضربة القاضية.

وحاول البطل البولندي الدفاع عن أبناء بلده، حيث قال في تدوينة على حسابه بالأنستغرام أن المشجعين البولندين كانوا هادئين، والحكم لم يوقف النزال بسببهم.

يشار إلى أن بدر هاري تمكن من الفوز على خصمه في الجولة الأولى من النزال المقام مساء أمس السبت 19 مارس الجاري، في قاعة “تريكسو أرينا” بمدينة “هاسلت” البلجيكية لحساب أمسية “غلوري 80″، بالنقاط 10ــ9، قبل أن يتمكن خصمه من إسقاطه أرضا في آخر ثواني الجولة الثانية، لكن هاري تمكن من إنهائها بأقل الأضرار.

يذكر أنه تم إلغاء أيضاً المباراة الرئيسية في الأمسية بين الهولندي ليفي ريغترز والمغربي جمال بن صديق ، والتي كان من المقرر إجراؤها في وقت لاحق من ليلة الأمس.


ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.