كورونا بالمغرب: مصادر تؤكد قرب إعلان التخفيف من الإجراءات الإحترازية


  كشفت مصادر متطابقة، أنه من المنتظر أن يتم الإعلان قريبا عن إجراءات جديدة تهم التخفيف من التدابير الاحترازية بالمغرب.

وحسب ذات المصادر المتحدثة لـ “عبّر.كوم”، فإن وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، قد تعلن بعد اجتماعها يوم 14 فبراير الجاري مع أعضاء اللجنة العلمية والتقنية، عن إجراءات جديدة تهم تحديد خطة أولية للتخفيف من التدابير الاحترازية بالمغرب، بعد دخول المملكة مرحلة الاستقرار الوبائي، وبالتالي انتقالها إلى المنطقة البرتقالية.

و بحسب مصادر صحفية اخرى، اكدت ان جائحة “كورونا” ستنتهي مع فصل الربيع، إلا أن الفيروس سيبقى حاضرا. وبالتالي بات من الضروري تغيير خطة مواجهته، نظرا لكون التدابير الاحترازية المتبعة حاليا لن تنفع في المرحلة المقبلة.

وينتظر أن تخرج اللجنة العلمية في المغرب بتوصيات، من قبيل إلغاء إجبارية الكمامة والتباعد الجسدي وعودة التجمعات الكبرى التي تفوق 100 شخص في الأماكن المغلقة، على أساس استمرار العمل بجواز التلقيح ضد “كورونا”، الذي يتضمن الجرعة الثالثة المعززة للمناعة ضد الفيروس.

ويرجح ان يتم الاعلان رسميا من قبل منظمة الصحة العالمية، عن كون فيروس كورونا مرض موسمي شأنه شأن باقي أنواع الانفلونزا المعروفة.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.