الفنيدق: استنفار أمني كبير إثر هجوم المهاجرين مفاجئ من أجل دخول سبتة المحتلة +فيديو


   شهدت مدينة الفنيدق، ليلة أمس الجمعة 24 دجنبر، استنفارا أمنيا كبيرا، إثر محاولة مجموعة من المهاجرين التسلل إلى سبتة المحتلة، بعد انتشار أخبار تزعم أنه تم فتح المعبر الحدودي.

وأشارت مصادر مطلعة، إلى وجود بعض الأشخاص الذين يحاولون زرع الفتنة، عن طريق الاستعانة بمواقع التواصل الاجتماعي للترويج لأخبار تزعم أنه سيتم فتح باب سبتة أمام المهاجرين.

وحسب ذات المصادر، فقد مكن التدخل السريع للجهاز الأمني من الحيلولة دون وقوع كارثة، حيث قصد مجموعة من الشباب والأطفال المعبر الحدودي باب سبتة، بغية العبور إلى الضفة الأخرى.

ليست هناك تعليقات