بعد التساقطات المطرية الأخيرة: هذه نسبة ملء حقينة السدود الرئيسية بالمملكة


    ساهمت التساقطات الأخيرة التي شهدتها معظم مناطق المملكة، في إنعاش حقينة السدود. ورغم أن معطيات هذه السنة تعتبر أقل نسبيا من تلك المحصل عليها خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية، تشير توقعات مديرية الأرصاد الجوية إلى احتمال تسجيل تساقطات مطرية خلال الأيام القادمة، قد تساهم في تعزيز المخزون المائي الوطني.

بلغت نسبة ملء حقينة السدود الرئيسية بالمملكة، إلى غاية الاثنين 29 نونبر 2021، 34,7 بالمائة، مقابل 35,6 بالمائة، تم تسجيلها خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية، وفق معطيات الوضع اليومي للسدود الرئيسية في المغرب، الصادرة عن وزارة التجهيز والماء.

وفي هذا السياق، أفاد الحسين يوعابد، رئيس مصلحة التواصل بمديرية الأرصاد الجوية، في تصريح لموقع “SNRTnews” الإلكتروني، بأن الانتعاش الذي شهدته حقينة السدود بالمملكة، راجع إلى التساقطات الهامة التي شهدتها المملكة مؤخرا، مشيرا إلى احتمال تسجيل تساقطات خلال الأيام القلية المقبلة.

وأوضح يوعابد، أن المملكة شهدت تساقطات مطرية مهمة منذ يوم الخميس الماضي، حيث تم تسجيل 61 ملمتر بالقنيطرة، متبوعة بالرباط التي سجلت 45 ملمتر، بينما تم تسجيل 25 ملمترا بكل من الدار البيضاء وإفران، فيما تم تسجيل 23 ملمتر بكل من آسفي وطنجة، مبرزا أن السدود المتواجدة بمناطق الغرب، والسهول الأطلسية الشمالية، كانت هي الأكثر استفادة، وبكيفية أقل المناطق الوسطى.

ووفق رئيس مصلحة التواصل بمديرية الأرصاد الجوية، فإنه ينتظر أن تشهد جل مناطق المملكة تساقطات مطرية مهمة ابتداء من يوم الخميس المقبل.

ليست هناك تعليقات