وزيرة الخارجية ليبيا تعلن سحب ترشيحها لعضوية مجلس الأمن والسلم الإفريقي لفائدة المغرب


   أعلنت وزيرة الخارجية والتعاون لدولة ليبيا نجلاء المنقوش، اليوم الأحد، عن سحب ترشيح بلدها لعضوية مجلس الأمن والسلم للاتحاد الإفريقي برسم ولاية 2022-2025، والتنازل عنها لصالح المملكة المغربية ودعم الترشيح المغربي لهذه الولاية.

وذكر بلاغ للخارجية المغربية، أن وزيرة الخارجية الليبية أعلنت خلال اتصال هاتفي أجراه معها وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، أن هذا القرار سيتم إبلاغه رسميا إلى مفوضية الاتحاد الإفريقي.

وأشار البلاغ إلى أن الاتصال الهاتفي كان مناسبة للوزيرين للتشاور والتنسيق حول القضايا الإقليمية والدولية.

بوريطة أكد خلال هذا الاتصال لنجلاء المنقوش دعم المملكة المغربية القوي، وفقا للتعليمات السامية للملك محمد السادس، لحكومة الوحدة الوطنية والمؤسسات الليبية، وتأييد مساعيها لإجراء الانتخابات في إطار شامل وتشاركي وبراغماتي، بما يسهم في الجهود لإيجاد حل نهائي للأزمة، يضمن استقرار ليبيا ونماءها.

وهنأ بوريطة، يضيف المصدر ذاته، حكومة الوحدة الوطنية، برئاسة عبدالحميد الدبيبة، على الحكمة التي أبانت عنها منذ توليها مسؤولياتها.

ليست هناك تعليقات