موريتانيا تنشئ رادارات قرب الحدود مع المغرب لإغلاق الطريق على البوليساريو


    الجيش الموريتاني ينصب رادارات قرب المنطقة العازلة لإغلاق الطريق على ميليشيات البوليساريو

أشرف وزير الدفاع الموريتاني على عملية تنصيب رادارات ومنشآت عسكرية في منطقة “تيرس زمور” بالزويرات شمالي البلاد، على الحدود مع المملكة المغربية.

وتأتي عملية تعزيز سلاح الجيش الموريتاني بعد الحوادث الأخيرة التي وقعت بالقرب من الحدود الموريتانية، حيث لا يزال بعض من ميليشيات البوليساريو يحاولون التسلل واستعمال الأراضي الموريتانية لمهاجمة الثكنات العسكرية المغربية المرابطة على طول الجدار الرملي العازل.

وقال الجيش الموريتاني في منشور عبر صفحته على الفيسبوك، إن الرادارات الثلاثة ستساهم في «رفع قدرات ودقة مراقبة الحركة الجوية والأرضية لضمان أعلى مستويات الأمن».

كما دشن الجيش الموريتاني «مركز القيادة والرقابة والمعلومات» في مدينة افديرك، التي تقع على بعد ثلاثين كيلمترا من مدينة ازويرات، غير بعيد من الحدود الشمالية.

وقال الجيش إن هذه المنشئات الحيوية «شيدت وفقا للمعايير والتقنيات اللازمة»، مضيفا أنها «ستشكل تعزيزا لقدرات سلاحنا الجوي في مجال مراقبة الحوزة الترابية للبلاد».

ليست هناك تعليقات