الليسيوم الإيرانية تجسست على ناصر بوريطة


   كشف تقرير لصحيفة “مغرب إنتليجانس” أن هناك اتهام وجه لمجموعة قراصنة إيرانية تُعرف باسم “ليسيوم”، بتنفيذهم لهجمات إلكترونية مكثفة مؤخرًا، ضد عدة دول من بينها “إسرائيل” والمغرب وتونس والمملكة العربية السعودية.

وأضافت الصحيفة أن هذه الهجمات التي وقعت بين يوليو وأكتوبر 2021، استهدف شركات الاتصالات في البلدان المعنية، وفقًا لاستنتاجات شركتين كبيرتين متخصصتين في الأمن السيبراني: Kaspersky و ClearSky.

وحسب المصادر نفسها فإن الأمر لا يقتصر على ذلك، فقد استهدفت مجموعة “الليسيوم” وزيراً للخارجية في شمال إفريقيا، لكن من هو وزير خارجية شمال إفريقيا الذي يهتم به المتسللون الإيرانيون؟

وأجابت الصحيفة أنه لم يتم ذكر اسم ناصر بوريطة، لكن كل شيء يشير إلى أنه هو، وحسب محلل أمن سيبراني مغربي أكد “أنه من يهم إيران في المنطقة”.

وأوضحت أنه علاوة على ذلك يقال إن “الليسيوم” نفذت اعتداءات ليس فقط على ناصر بوريطة، ولكن أيضا ضد شبكات الكمبيوتر التابعة لوزارته.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.