الحالات الحرجة والوفيات ارتفعت بين الأطفال بسبب متحور دلتا بالمغرب


    قال رئيس الحكومة ، سعد الدين العثماني ، إن عملية تطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 17 سنة عملية مهمة للغاية.

وأوضح العثماني ، في بث مباشر عبر صفحته على فيسبوك ، مساء السبت ، إنه منذ دخول دلتا المغرب ، ولج قرابة 256 طفلاً إلى وحدة العناية المركزة ، 117 منهم خلال شهر غشت وحده.

وتابع أن عدد الوفيات في صفوف الأطفال، ارتفع بحيث منذ البداية إلى اليوم ، كان 19 طفلا من بين الوفيات، 8 منهم توفوا في شهر غشت.

وتابع العثماني، أن حماية أطفالنا "واجب علينا كدولة وكحكومة، وواجب على الآباء وعلى المنظومة التربوية والمنظومة الصحية أن يهتموا بهذا التلقيح الأطفال".

وأضاف رئيس الحكومة، أن كندا لقحت ما يقارب 80 في المائة من الأطفال، وفي فرنسا أكثر من 60 في المائة من الأطفال لقحوا، وأيضا في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأبرز العثماني، أنه لا دخول مدرسي آمن إلا بتلقيح التلاميذ لتوقيف العدوى، موضحا أن التلقيح لا يحمي نهائيا ولكن يوقف انتشار الفيروس ويخفض الحالات الحرجة والوفيات .

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.