السلطات الاسبانية تسمح بتهريب المدعو إبراهيم غالي نحو الجزائر


   نقلت وكالة رويترز أن زعيم الجبهة الانفصالية إبراهيم غالي غادر إسبانيا عائدا إلى الجزائر.

وأعلنت الحكومة الإسبانية قبل، أنّ غالي سيغادر أراضيها، ليلة الثلاثاء 01 يونيو بعدما أثار استقباله من قبل الدولة الأوروبية لتلقي العلاج فيها أزمة مع المغرب.

وقالت الحكومة الإسبانية إن غالي “خطط لمغادرة إسبانيا هذه الليلة على متن طائرة مدنية من مطار بامبلونا” في شمال البلاد، من دون أن تحدد وجهة هذه الطائرة، مكتفية بالقول إنها أخطرت السلطات المغربية بهذا الأمر.

و حسب صحيفة لاريوخا ، غادر غالي مستشفى سان بيدرو في لوغرونيو على متن سيارة إسعاف بالكاد يستطيع المشي ، دون أن يتعافى تمامًا ، بناءً على طلبه الخاص.

و يورد المصدر نفسه، أنه في الساعة 10:45 مساءً ، أغلق رجال الأمن المطار وطلبوا من الصحفيين المغادرة.

و في الساعة 10:55 مساءً ، وصل شخصان في سيارة أجرة من لوغرونيو ، أحدهما في عمر الخمسين ، يرجح انه الطبيب الشخصي لزعيم البوليساريو ، يرافقه شخص اخر اصغر منه.

المصدر نفسه ، ذكر أن الطائرة التي ستقل غالي مساء اليوم ، ليست تلك التي عادت ادراجها صباح امس الثلاثاء بعد رفض السلطات الاسبانية هبوطها.

وتم نقل بن بطوش من إسبانيا عبر مطار بامبلونا وعلى متن طائرة خاصة استأجرتها الجزائر من فرنسا.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.