إسبانيا تمنع المدعو إبراهيم غالي من مغادرة ترابها الوطني


   قالت مصادر إسبانية، إن الطائرة التي خصصها نظام الجنرالات في الجزائر، لإعادة زعيم الجبهة الانفصالية إلى الجزائر، غادرت إسبانيا دون أن يكون غالي على متنها.

وحسب نفس المصادر، فإن غالي ملزم بالبقاء على التراب الأسباني حتى يكتمل التحقيق في القضية التي يتابع من أجلها.

زعيم البوليساريو، الذي تم الاستماع إليه من قبل القضاء الإسباني للمرة الأولى، كان ينوي مغادرة التراب الإسباني مباشرة بعد ذلك، إلا أن السلطات القضائية في مدريد رفضت مغادرته للبلاد.

وبحسب وكالة “رويترز”، فقد أمر القضاء الإسباني زعيم جبهة البوليساريو بالبقاء في إسبانيا ريثما يتم تقييم مدى خطورة الاتهامات والشكايات الموجهة ضد زعيم البوليساريو في هذا البلد.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.