خروج المئات من المغاربة المقيمون بإسبانيا للتنديد بإساءة الشروق إلى الملك



   خرج المئات من المغاربة المقيمون بإسبانيا في وقفة إستنكارية لهم، وعبروا عن استيائهم من المحتوى المسيء إلى ملك المغرب، الذي بثته قناة “الشروق” الرسمية الجزائرية.

ونددت الشخصيات السياسية و فعاليات مدنية حضرت الوقفة بالسلوك الأرعن و غير المهني للقناة الجزائرية الشروق، والذي مس بشخص جلالة الملك محمد السادس.


وأكد المنددون أن الملكية الدستورية والشعب المغربي وجهان لعملة واحدةن معلنين التشبث بوحدة السياسية والروحية وبأنهم جند مجندون وراء جلالة الملك محمد السادس.

وعبر الحضور من المكتب التنفيذي لحزب البام بإسبانيا، الذي دعا إلى الوقفة عن إفتخارهم بإنجازات المغرب الديبلوماسية وبفتح علاقات جديدة لها علاقة وطيدة بالدول الكبرى التي أعطت الإشارة بأنها مع مغربية الصحراء كأمريكا وعدد من الدول الشقيقة و الصديقة.

كما إعتبر المحتجون ما قامت به القناة يعبر عن انحطاط في الموقف السياسي والاخلاقي لفكر العصابة الحاكمة بالجزائر والذي تسبب للشعب الجزائري بمآسي.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.