كيف ردت الصحف و الجرائد الجزائر على ناصر بوريطة ؟ بخصوص الصحراء المغربية



   انتقدت الصحافة الجزائرية، تصريح ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية، الذي دعا فيه الجزائر إلى تحمل المسؤولية السياسية في قضية الصحراء المغربية.


ناصر بوريطة، قال في ندوة صحفية عقدها، الأحد، في العاصمة الرباط، إن الجزائر تعتبر قضية الصحراء المغربية قضيتها الوطنية الأولى، وعبأت كل المؤسسات الرسمية للإدلاء بتصريحات وصل عددها مؤخراً إلى حوالي 50 تصريحا، صادرة عن الحكومة ورئاسة الجمهورية والجيش والأحزاب والبرلمان والأئمة.

واعتبرت جل الصحف الجزائرية، ومنها “الشروق”، أن وزير الخارجية المغربي، تجاهل الحملة الإعلامية التي تقوم بها وسائل إعلام وصفتها بـ”المغربية”، و جند مئات العملاء على مستوى العالم الافتراضي للهجوم على الجزائر.

ورأت المصادر ذاتها، أن التصريحات الصادرة عن الوزير المغربي، بمثابة تكرار للمغالطات في حق الجزائر.

وأوضح بوريطة، خلال مؤتمر صحفي على هامش انعقاد الدورة ال34 للاتحاد الإفريقي، أن الجزائر عبئت كل مؤسساتها من أجل الصحراء المغربية، وذلك من خلال بيانات مؤسستها العسكرية والبرلمان والتصريحات اليومية لوزرائها، وأيضا وكالة الأنباء الجزائرية التي تخصص 7 قصاصات يومية، وهذا الأمر يسائلها، بعد أن كانت تدعي على أنها مجرد ملاحظ وأن الصحراء تدخل في مسألة مبادئ دولية.

وأكد المسؤول الحكومي، أنه لم نرى هذه التعبئة في قضية أخرى أو ميزان إقليمي آخر حتى حول القضية الفلسطينية، وهذا يساءل النظام الجزائري الذي كشف وضعه بشكل واضح في الملفـ وبأنه فاعل حقيقي فيه وطرف أول في هذا النزاع.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.