Recent

تعيين ديفيد غوفرين رئيسا مؤقتا للممثلية الإسرائيلية الدبلوماسية بالرباط


   ذكرت هيئة البث الإسرائيلية أن الحكومة في تل أبيب قررت تعيين ديفيد غوفرين “رئيسا مؤقتا للممثلية الإسرائيلية الدبلوماسية في الرباط”. وأنه سيتوجه إلى المغرب خلال الأيام المقبلة لممارسة مهامه في انتظار تعيين ممثل رسمي.

غوفرين الذي يتحدث يتحدث العربية والعبرية والانجليزية والفرنسية حاصل على الدكتوراه في فلسفة وتاريخ الشرق الأوسط وله مؤلف بعنوان “رحلة إلى الربيع العربي” تضمن توقعا بفشل هذه الاحتجاجات التي شهدتها شوارع عدد من الدول العربية انطلاقا من سنة 20111.


وسبق لغوفرين في مهامه الدبلوماسية وأن شغل منصب سفير لدى مصر التي تعتبر من أكثر الدول العربية أهمية لإسرائيل وأمنها القومي، كما تولى منصب رئيس قسم الأردن ودول المغرب في وزارة الخارجية الإسرائيلية، وفي تسعينيات القرن الماضي تولى منصب السكرتير الأول في السفارة الإسرائيلية لدى مصر.

التجربة التي مر بها هذا الدبلوماسي الاسرائيلي في وزارة الخارجية خلال توليه مهمة رئيس قسم الأردن ودول المغرب قد تكون أهم دوافع حكومة نتنياهو لتعيينه ممثلا مؤقتا في الرباط، فخبرته ومعرفته بشأن المنطقة المغاربية قد تسهل مهمة تمهيد تعيين تمثيلية رسمية وبداية تنزيل استئناف العلاقات على أرض الواقع.

ويذكر أنه في نهاية الشهر الماضي، جرى الإعلان عن قرار استئناف العلاقات بين إسرائيل والمغرب وإعادة فتح مكاتب التمثيل الدبلوماسي في تل أبيب والرباط.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.