اندونيسيا: فقدان الاتصال بطائرة تابعة لشركة الخطوط "سريويجايا" بعد وقت قصير من إقلاعها من جاكرتا


   أعلنت وزارة النقل الإندونيسية، اليوم السبت، أن شركة الخطوط الجوية "سريويجايا" فقدت الاتصال بإحدى طائرات الركاب التابعة لها، بعد وقت قصير من إقلاعها من العاصمة جاكرتا.

وقال متحدث الوزارة إديتا إيراواتي، "فُقد الاتصال بطائرة الشركة التي كانت في رحلة من جاكرتا إلى بونتياناك". موضحاً أن آخر اتصال لها كان عند الساعة 14,40 (7,40 بتوقيت غرينتش).


وذكرت شركة الطيران الإندونيسية سريويجايا إير، في بيان، أنها ما زالت تجمع معلومات أكثر تفصيلاً عن الرحلة الجوية.

وفي تناولها للخبر، أشارت وسائل إعلام محلية إلى أن الطائرة تقل أكثر من 50 شخصاً ومن طراز بوينغ 737 - 500، ودخلت الخدمة قبل 27 عاماً. ولاحقاً، قالت إنه عثر على أجزاء حطام شمالي جاكرتا، يُعتقد أنها من الطائرة المفقودة.

بينما لفتت خدمة "فلايت رادار 24" لتعقب الطائرات على "تويتر" إلى أن طائرة الرحلة إس. جي 182 نزلت مسافة أكثر من عشرة آلاف قدم عن الارتفاع الذي كانت تحلق فيه خلال أقل من دقيقة واحدة، وذلك بعد نحو أربع دقائق من إقلاعها.

وفي أكتوبر (تشرين الأول) من عام 2019، قُتل 189 شخصاً حينما تحطّمت طائرة من طراز بوينغ 737 ماكس تابعة لخطوط لايون الجوية، في بحر جاوا بعد 12 دقيقة على إقلاعها من جاكرتا في رحلة تستغرق ساعة.

وحادثة التحطم تلك ومن بعدها واقعة أخرى في إثيوبيا تسببتا في فرض غرامات على "بوينغ" بمقدار 2,5 مليار دولار، على خلفية اتهامات بأنها خدعت الهيئات المنظمة التي كانت تشرف على الطراز ماكس - 737، وجرى إيقاف طلعات هذه الطائرة بعد الكارثتين الداميتين.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.