تفاصيل انطلاق أول الرحلات الجوية الرابطة بين المغرب وإسرائيل‬


   في وقت تجري فيه الأشغال لإعادة افتتاح مكاتب الاتصال ما بين المغرب وإسرائيل بدأت شركات الطيران تكشف عن خططها لتنظيم الرحلات المباشرة ما بين البلدين، وعلى رأسها الخطوط الملكية المغربية.

وحسب ما نقلته وسائل إعلام إسرائيلية، تنطلق الرحلات الرابطة بين إسرائيل والمغرب في 16 يناير المقبل، ولا تقل تكلفة الرحلة عن 400 دولار.


كما ستنظم الخطوط الملكية المغربية أربع رحلات أسبوعيا على خط الدار البيضاء – تل أبيب، وستتم الرحلات على متن الطائرات التابعة لشركة “دريملاينر 787″، وستستغرق حوالي خمس ساعات ونصف الساعة.

وقالت نادية فتاح العلوي، وزيرة السياحة والنقل الجوية والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، في مقابلة مع “يديعوت أحرونوت”، إنها تنوي جلب 200 ألف إسرائيلي سنويا إلى المغرب.

وأضافت الوزيرة في المقابلة ذاتها: “طموحنا كبير جدا، كما سنأتي بإسرائيليين ليسوا من أصول مغربية ولا يعرفون بلدنا، وسوف يقعون في حبها”.

ويزور المغرب كل عام أكثر من 40 ألف إسرائيلي، ويحصلون على تأشيرات كجزء من مجموعات منظمة.

ووصل، أمس الاثنين، فريق تقني من وزارة الشؤون الخارجية توجه إلى إسرائيل من أجل تفقد مكتب الاتصال الذي قررت المملكة إعادة فتحه، في إطار استئناف العلاقات بين البلديْن.

ويأتي هذا على بعد أيام من تقديم ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، إفادة أمام المجلس الحكومي، ذكر فيها بالمكاسب الكبرى التي حققتها بلادنا بفضل قيادة الملك محمد السادس؛ ومنها استقبال الوفد رفيع المستوى الأمريكي – الإسرائيلي، الذي يعتبر التجسيد الأول للاتصال الهاتفي بين الملك والرئيس الأمريكي.

وأكد المسؤول الحكومي المغربي على أهمية الاتفاقيات التي جرى توقيعها مع الجانب الأمريكي ومع الجانب الإسرائيلي، إذ ستعزز علاقة المملكة المغربية مع الطرفين في مجالات عديدة، لا سيما الطيران المدني والابتكار وتطوير الموارد المائية والمالية والاستثمار؛ وهو ما من شأنه إعادة إحياء آليات التعاون مع الجانب الإسرائيلي، وكذا دعم قضية الوحدة الترابية لبلادنا.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.