أسباب هلاك زعيم “الخلية الإرهابية الهيش”قاتل حارس سجن تيفلت


   امتنع “الهيش” متزعم خلية تمارة الإرهابية المعتقل بسجن تيفلت على خلفية قانون محاربة الإرهاب، عن تناول الطعام المقدم له من قبل موظفي السجن، مما أدى إلى تدهور صحته ونقله إلى مستشفى السويسي بالرباط من أجل اتخاذ العلاجات الضرورية.


وكان “الهيش” المتشبع بأفكار متطرفة، يرفض الطعام الذي تقدمه له إدارة السجن رفقة باقي السجناء ويسكبه أرضا، مما تسبب له في هبوط حاد في الدورة الدموية، أدى إلى وفاته رغم محاولات الأطباء إنقاذه حسب ما كشف عن مصدر ل”الأيام24″.

وكانت إدارة السجن، قد كشفت أن السجين المذكور كان يمتنع عن تناول ما يقدم له من وجبات غذائية بحجة أنها مقدمة “من طرف الطاغوت”، حيث تم إشعار النيابة العامة المختصة بهذا الامتناع في مراسلتين بتاريخ 09 و13 نونبر 2020، كما تم وضع المعني بالأمر تحت المراقبة الطبية بالمؤسسة.

وأضافت أنه تم نقل السجين إلى المستشفى الجامعي ابن سينا بتاريخ 25 دجنبر 2020، حيث خضع لمجموعة من الفحوصات الطبية قبل أن يتم إرجاعه إلى المؤسسة السجنية، وتوفي صباح يومه السبت، رغم تدخل الفريق الطبي للمؤسسة وتقديم الإسعافات الضرورية له. وقد تم إبلاغ النيابة العامة المختصة، كما تم إبلاغ عائلة المعني بالأمر بالوفاة.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.