أمريكا تدعو الأمم المتحدة رسميا لتعميم اعترافها بمغربية الصحراء لدى مجلس الأمن


وجهت المندوبة الدائمة للولايات المتحدة الأمريكية لدى منظمة الأمم المتحدة “كيلي نايت كرافت”، رسالة رسمية إلى رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، تخبره فيها أن بلادها أصبحت تعترف رسميا بالسيادة المغربية على الصحراء المغربية تعتبر “كامل أراضي الصحراء الغربية جزء من المملكة المغربية”.


الرسالة التي وجهتتها المندوبة الدائمة للولايات المتحدة الأمريكية لدى منظمة الأمم المتحدة، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منها، جاء فيها: “تتشرف الولايات المتحدة الأمريكية بإبلاغكم بنصّ الإعلان، المرفق، حول الإعتراف بسيادة المملكة المغربية على الصحراء الغربية”.

وأضافت: ففي 10 ديسمبر 2020، أصدر الرئيس دونالد ترامب هذا الإعلان الذي يعترف بأنّ “كامل أراضي الصحراء الغربية جزء من المملكة المغربية” ويعلن أنّ مقترح المغرب للحكم الذاتي هو “الأساس الوحيد لحل عادل ودائم للخلاف حول منطقة الصحراء الغربية”.

وطلبت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية من رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، تعميم هذه المراسلة والوثيقة المرفقة لها (خريطة المغرب بدون الخط الوهمي) كوثيقة رسمية لدى مجلس الأمن، حيث وجهت نسخة طبق الأصلة إلى أنطونيو غوتيريس، الأمين العام للأمم المتحدة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد أعلن اعتراف بلاده رسميا بالسيادة المغربية على كامل تراب الصحراء المغربية، عقب اتصاله بالملك محمد السادس، قبل أيام، في خطوة اعتبرتها المملكة انتصارا وقرارا تاريخيا لصالح الوحدة الترابية للمغرب. :



ليست هناك تعليقات