وزارة التعليم تكشف مكان وظروف التقاط صورة التلاميذ”المكدسين في القسم”

AtlasAbInfo
   أفادت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس، بأن الصورة الفوتوغرافية المتداولة لحجرة دراسية لا تحترم البرتوكول الصحي لا تعدو أن تكون حالة استثنائية، مؤكدة أنه تم تدبيرها وفق ما تقتضيه الوضعية الوبائية باتخاذ كل التدابير الضرورية لتصحيح هذه الوضعية، حفاظا على سلامة وصحة المتعلمات والمتعلمين وكافة الأطر التربوية والإدارية.

وأبرزت الأكاديمية الجهوية في بيان توضيحي، اليوم الثلاثاء، على إثر مع ما نشر بمواقع التواصل الاجتماعي مع انطلاق الموسم الدراسي يوم 07 شتنبر 2020 بخصوص صورة فوتوغرافية لحجرة دراسية لا يحترم بها البرتوكول الصحي ولا سيما التباعد الجسدي خلافا لمقتضيات المذكرة الوزارية 20X039، أنه تبين أن المؤسسة التعليمية المعنية هي مدرسة عبد الخالق الطريس الابتدائية ببلدية مكناس.


وشددت الأكاديمية على أنها قامت باتخاذ كل التدابير الضرورية لتصحيح هذه الوضعية، كما أنها بصدد اتخاذ الإجراءات الإدارية المعمول بها في حق المعنيين بالأمر بعد تحديد المسؤوليات، وذلك انطلاقا من حرصها الأكيد والمسؤول على التطبيق السليم للتوجيهات والمقتضيات والمعايير التربوية والصحية المتعلقة بتنظيم الموسم الدراسي الحالي وفق بروتوكول صحي صارم، بما يكفل تحقيق الأهداف التربوية المحددة، وضمان صحة وسلامة مختلف مرتادي المؤسسات التعليمية من متعلمات ومتعلمين وأطر تربوية وإدارية.

ليست هناك تعليقات