فيروس كورونا بالمغرب: تسجيل1021 إصابة جديدة و16 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة

AtlasAbInfo
   أعلنت وزارة الصحة، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل 1021 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، و661 حالة شفاء، و16 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة المنصرمة.

وأوضح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، السيد معاد لمرابط، في تصريح صحافي أن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 27217 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي، ومجموع حالات الشفاء التام إلى 19629 حالة بنسبة تعاف تناهز 72,1 في المائة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 417 حالة.

وتتوزع الحالات الجديدة للوفيات (16 حالة)على الدار البيضاء (3 حالات)، ومراكش (3)، وحالتي وفاة بكل من مكناس وفاس وطنجة، وحالة وفاة بكل من الحاجب، والحسيمة، وتطوان، وبنسليمان ، مشيرا الى أن حالات الاصابة الجديدة سجلت 86 في المائة منها بأربع جهات، وهي الدار البيضاء سطات، طنجة تطوان الحسيمة، فاس مكناس، ومراكش آسفي، فيما تم تسجيل 73 في المائة من حالات الشفاء الجديدة بأربع مدن، هي الدار البيضاء، وفاس، وطنجة، ومراكش.

وعلى مستوى التوزيع الجغرافي للحالات المسجلة خلال الـ24 ساعة الأخيرة عبر جهات المملكة، أوضح السيد المرابط أنه تم تسجيل 422 حالة بجهة الدار البيضاء-سطات (394 حالة بالدارالبيضاء، 11 بالمحمدية، و8 بالنواصر، 4 ببنسليمان، 3 ببرشيد، و2 بالجديدة)، و179 حالة بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (106 حالة بطنجة، و25 بتطوان، و24 بالحسيمة، و7 بالفحص انجرة، و6 بوزان، و5 بشفشاون، و4 بالمضيق، و2 بالعرائش)، و165 حالة بجهة فاس مكناس (140 حالة بفاس، و16 بمكناس، و7 بالحاجب، و2 بصفرو)، و114 حالة بجهة مراكش آسفي (101 حالة بمراكش، و10 باليوسفية، و2 بالصويرة، حالة واحدة بالرحامنة).

وسجلت 67 حالة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة ( 24 حالة بتمارة، و21 حالة بسلا، و15 بالرباط، و5 بالخميسات، وحالة واحدة بكل من القنيطرة وسيدي سليمان)، و22 حالة بجهة بني ملال خنيفرة (14 حالة ببني ملال، و4 بخريبكة، و3 بخنيفرة، وحالة واحدة بالفقيه بنصالح).

كما تم تسجيل 19 حالة بجهة درعة-تافيلالت (13 حالة بورززات، و3 بتنغير، وحالة واحدة بكل من الراشيدية، وميدلت، وزاكورة)، و16 حالة بالجهة الشرقية (6 حالات بجرادة، و4 بوجدة، و4 بجرسيف، وحالة واحدة بكل من بركان وتاوريرت)، و13 حالة بسوس-ماسة (8 حالات بأكادير، و4 بانزكان، وحالة واحدة بتزنيت) و4 حالات بجهة الداخلة-وادي الذهب (كلها بالداخلة)، فيما لم تسجل جهتا العيون-الساقية الحمراء، وكلميم-واد نون أية حالة إصابة.

أما مجموع الحالات النشطة التي لا تزال تتلقى العلاج، فيبلغ حاليا 7171 حالة، تتوزع على جهات طنجة-تطوان-الحسيمة (2046 حالة)، والدار البيضاء-سطات (1822) وفاس-مكناس (1758)، ومراكش-آسفي (577)، والرباط-سلا-القنيطرة (473)، ودرعة-تافيلالت (153)، وبني ملال-خنيفرة (143)، والجهة الشرقية (104)، والداخلة-واد الذهب (43)، وسوس-ماسة (43) ، والعيون-الساقية الحمراء (8 حالات) وكلميم-واد النون (حالة واحدة).

ولفت المسؤول إلى أن مجموع الحالات الصعبة والحرجة الموجودة حاليا بأقسام الإنعاش والعناية المركزة يصل إلى 72 حالة، 19 منها تحت التنفس الاصطناعي، تتوزع بين جهات الدار البيضاء-سطات (30 حالة، بينها 11 حالات تحت التنفس الاصطناعي)، ومراكش-آسفي (23 حالة)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (18 حالة، بينها حالة واحدة تحت التنفس الاصطناعي)، وفاس-مكناس (12 حالة، بينها أربع حالات تحت التنفس الاصطناعي) ، والرباط-سلا-القنيطرة (7 حالات، من بينها 3 حالات تحت التنفس الاصطناعي)، وسوس -ماسة (حالتان).

وعلاقة بمعدل الاصابة التراكمي، أي عدد الاصابات لكل 100 ألف نسمة، أبرز أنه أصيب ما يقارب 3 مواطنين مغاربة، مشيرا إلى أن المدن الأكثر إصابة هي الدار البيضاء وفاس ب 11 حالة من كل 100 ألف نسمة، تليهما طنجة ب9 حالات، ثم مراكش ب7حالات.

وسجل السيد المرابط أن 75 في المائة من 1021 حالة الجديدة، أي 755 حالة، تم تشخيصها في إطار منظومة تدبير المخالطين والبؤر، التي شملت إلى حدود هذا الوقت 126 ألف و170 مخالطا، فيما لا يزال 17 ألفا و146 مخالطا رهن التتبع الصحي، مشيرا إلى أنه تم استثناء 21 ألف و107 حالات من كونها مصابة، ليرتفع إجمالي الحالات المستبعدة إلى مليون و 311 ألف و772 حالة.

ليست هناك تعليقات