جائحة كورونا بالمغرب: وزير الصحة يشدد على إلزامية ارتداء الكمامة الواقية للحد من انتشار الفيروس

AtlasAbInfo
   شدد وزير الصحة، خالد آيت الطالب، اليوم الخميس بالرباط، على إلزامية ارتداء الكمامة الواقية والتقيد بالتدابير الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19).

وأكد السيد آيت الطالب، في تصريح للصحافة، أن الحالة الوبائية تميزت في الأيام الأخيرة "ببروز حالات حرجة وتزايد في حالات الوفيات"، داعيا المواطنين إلى احترام الإجراءات الوقائية بارتداء الأقنعة الواقية.

وشدد الوزير على ضرورة احترام التدابير الوقائية من أجل حماية صحة الجميع، بما في ذلك الفئة التي تعاني هشاشة وأولئك الذين يعانون من الأمراض المزمنة، مسجلا أن الوضع يظل غير واضح المعالم " لكننا نبذل كل جهد لاحتواء هذا الفيروس بكل الوسائل المتاحة ".

وبعد أن دعا الوزير المواطنين إلى تجنب أي تراخ فيما يتعلق باحترام الإجراءات الوقائية خلال فترة الصيف، سجل أن "الوضعية متباينة على المستوى الوطني، حيث أن بعض المناطق عرفت تغيرا في وقت جد قصير ".

وكانت وزارة الصحة قد دعت، الاثنين الماضي، المواطنين إلى ضرورة التقيد والالتزام الصارمين بالتدابير الوقائية التي توصي بها السلطات، لتفادي خطر انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد تسجيل تزايد في حالات الوفيات والحالات الحرجة المرتبطة بمرض " كوفيد-19 ".


وأوضحت الوزارة أنه تم تسجيل هذا التزايد في حالات الوفيات والحالات الحرجة المرتبطة ب"كوفيد-19"، خلال المرحلة الثانية من الرفع التدريجي لإجراءات الحجر الصحي، وذلك بسبب عدم الالتزام بالتدابير الوقائية التي توصي بها السلطات، من ارتداء إجباري للقناع، واحترام التباعد الجسدي، والحرص على نظافة اليدين، وكذا تحميل تطبيق "وقايتنا".

ليست هناك تعليقات