ناصر بوريطة يعلن عن عودة 3157 من العالقين المغاربة في الخارج

AtlasAbInfo
   أعلن ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، عن عودة 3157 مواطناً مغربياً عالقين في الخارج إثر إغلاق الحدود بسبب تفشي فيروس كورونا.

و أضاف بوريطة في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب يومه الإثنين ، أن تدبير ملف المغاربة العالقين بالخارج تم عبر 3 مراحل ، أولها من 15 مارس إلى نهاية أبريل و فيها تم التأكيد على استحالة عودة العالقين لأسباب موضوعية قاهرة منها الوضعية الوبائية ، فيما المرحلة الثانية انطلقت من نهاية شهر أبريل إلى 15 ماي التي عرفت تنظيم أول عملية لترحيل العالقين من سبتة و مليلية.

المسؤول الحكومي ، قال أنه تم ترحيل 495 من سبتة و مليلية ، ثم بعد ذلك 606 من الجزائر في 30 ماي و 4 يونيو ، ثم إسبانيا بعشر رحلات انطلاقاً من 15 يونيو لترحيل 1029 عالقاً.


بوريطة قال أن العملية تمت في إطار محددات و بروتوكول صحي صارم ، منها أن العملية تقتصر على المغاربة غير المقيمين بالخارج و الذين غادروا المغرب بتأشيرة لا تزيد عن 90 يوم لأغراض سياحية مهنية طبية و عائلية ، بالإضافة إلى أن العملية مرتبطة بالإمكانات المادية و اللوجستيكية المتاحة و تطور الوضعية الوبائية في المغرب ، و الطبيعة الإنسانية الصرفة لعملية الترحيل ، مشيراً إلى أن الأولوية كانت للمواطنين في وضعية هشاشة صحية و مادية و اجتماعية. 

وأوضح بوريطة أن هذا الوباء شكل تحديا فريد، وغير مسبوق =على المستوى الدولي، مضيفا أن المغرب تجنب سيناريو أسو.

ليست هناك تعليقات