تشييع جثمان الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك في جنازة عسكرية

AtlasAbInfo
   بدأت بعد ظهر اليوم الأربعاء في العاصمة المصرية القاهرة مراسم تشييع جثمان الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في جنازة عسكرية تقدمها الرئيس عبد الفتاح السيسي، إضافة إلى علاء وجمال نجلي مبارك الذي توفي أمس عن عمر يناهز 92 عاما.

وانطلقت الجنازة من مسجد المشير الواقع في شرق القاهرة، وسط إجراءات أمنية مشددة.

ونعت الرئاسة المصرية مبارك الذي تولى السلطة على مدى ثلاثين عاما، قبل أن تطيح به ثورة يناير 2011، كما كان قائدا للقوات الجوية في حرب أكتوبر 1973 مع إسرائيل، كما أعلنت مصر الحداد لمدة ثلاثة أيام.

وأمس الثلاثاء، أعلن التلفزيون المصري وفاة مبارك بعد معاناة مع المرض، في حين قال مراسل الجزيرة نت خالد المصري -نقلا عن مصدر أمني- إن مبارك توفي في غرفة العناية المركزة بمستشفى الجلاء العسكري في العاصمة المصرية القاهرة.

وكان مبارك أدخل إلى مستشفى الجلاء صباح الثلاثاء 21 يناير/كانون الثاني الماضي، وبعد فحوصات طبية أجريت له يوم الجمعة 24 من الشهر نفسه عملية استئصال ورم في المعدة، ونقل بعدها إلى غرفة العناية المركزة.

وحكم مبارك مصر لثلاثة عقود ابتداء من عام 1981 خلفا للرئيس الراحل أنور السادات، قبل أن تطيح به الاحتجاجات الشعبية في عام 2011، وأمضى بضع سنين بعد ذلك في السجن (لكنه قضى معظم الوقت في مستشفيات عسكرية)، قبل إطلاق سراحه في عام 2017.

ليست هناك تعليقات