خرجات الملك محمد السادس بدون بروتكول تستنفر المصالح الأمنية والمسؤولين بمدينة أكادير

AtlasAbInfo
   تعيش المصالح الأمنية وكافة المصالح الخارجية المختصة، بمدينة أكادير هذه الأيام حالة من الخوف والترقب، وذلك بسبب الخرجات المتكررة التي يقوم به الملك محمد السادس، بين الفينة والأخرى لمناطق متفرقة بالمدينة، بدون بروتكول، حيث عاين مراسل موقع “عبٌر.كوم” وجود عدد كبير من رجال الأمن على مستوى شوارع ومدرارت المدينة، لتنظيم حركة السير والسهر على توفير الأجواء الملائمة لتنقل عاهل البلاد الذي يقوم بزيارة لعاصمة سوس منذ يوم الأسبوع الماضي.

وتعرف معظم الشوارع الرئيسية بالمدينة طيلة هذه الأيام التي يتواجد الملك محمد السادس بها، حالة من الإستنفار الأمني، خصوصا وأنه يقوم بين الفينة والأخرى بزيارات خاطفة على متن سيارته الخاصة، لأماكن متفرقة للإطلاع على السير العادي لما تشهده المدينة عن قرب، ما خلف حالة من الترقب والخوف لدى المصالح الأمنية ولدى المسؤولين بجل القطاعات بالمدينة.

ويشار الى أن الملك محمد السادس، يقوم بزيارة لمدينة أكادير ومدن أخرى بجهة سوس ماسة، منذ بداية الأسبوع الماضي، أشرف خلالها على توقيع الإتفاقية الإطار لبرنامج التنمية الحضرية لمدينة أكادير 2024/2020 بغلاف مالي قدره 6 ملايير درهم، إضافة الى إشرافه على تدشين مجموعة من المشاريع التنموية بالمدينة وبجماعات مجاورة. 

حيث ومن المنتظر أن يشرف على تدشين مشاريع أخرى خلال الأيام القادمة، من بينها منصة الشباب بحي اركانة بالجماعة الترابية أيت ملول، ومشروع تحلية ماء البحر بمنطقة الدويرة بالجماعة الترابية انشادن إقليم اشتوكة أيت باها، هذا المشروع الذي ينقسم إلى وحدتين أساسيتين، وحدة تصفية ماء البحر و شبكة لتوزيعه.

ليست هناك تعليقات