محكمة الاستئناف بفاس تحدد موعد النطق بالحكم في ملف حامي الدين

AtlasAbInfo
   أجلت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمدينة فاس، اليوم الثلاثاء، محاكمة القيادي بحزب العدالة والتنمية عبد العالي حامي الدين في ملف مقتل الطالب اليساري بنعيسى أيت الجيد إلى فاتح أكتوبر المقبل للتداول في الدفوع الشكلية لأطراف الدفاع.

وحددت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمدينة فاس تاريخ 3 دجنبر المقبل للنطق بالحكم في الملف، وذلك بعد البت في الدفوع الشكلية والموضوعية للأطراف الدفاع. يذكر أن قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمدينة فاس، قرر متابعة المستشار البرلماني والقيادي في حزب العدالة والتنمية عبد العلي حامي الدين بتهمة “المساهمة في القتل العمد”.

ويأتي قرار قاضي التحقيق على خلفية الشكاية المباشرة التي رفعها أقارب الطالب اليساري بنعيسى آيت الجيد، ضد حامي الدين، يتهمونه من خلالها بالوقوف وراء مقتل آيت الجيد.

وكانت محكمة الاستئناف بفاس، قد ادانت أمس الاثنين، أربعة منتمين لحزب العدالة والتنمية بالسجن النافد، على خلفية متابعتهم في ملف منفصل على ذمة هذه القضية، حيث قضت بالسجن لمدة ثلاثة سنوات نافذة في حق كل من عبد الواحد كريول وتوفيق كادي من أجل جناية الضرب والجرح المفضي للموت، فيما قضت بالسجن النافذ في حق المتهمين الاثنين المتبقين وهما عبد الكبير قصيم وعبد الكبير العجيلي من أجل الضرب والجرح.

ليست هناك تعليقات